هنأ الامين العام لحركة الجهاد والبناء قائد سرايا الجهاد حسن الساري الشعب العراقي لمناسبة إدراج مناطق الاهوار على لائحة التراث العالمي من قبل منظمة اليونسكو التابعة للأمم المتحدة. وقال الساري في بيان إن ادراج الاهوار على لائحة المنظمة الدولية للتراث العالمي يعد إنتصاراً لما عانته مناطق الاهوار وسكانيها من مظلومية كبيرة وحيف إبان حكم النظام الدكتاتوري الصدامي البغيض والذي سعى في جريمته الكبرى بتجفيف الاهوار الى محو هوية الاهوار وإحداث تغيير ٍ ديمغرافي فيها وتدمير النظام البيئي في طبيعتها، غير مناطق الاهوار حافظت على هويتها التأريخية على الرغم من تدمير النظام البيئي فيها جراء جريمة التجفيف.

وأكد الساري ان تظافر جهود جميع العاملين على ملف الاهوار لاسيما جهود وزارة الاهوار التي كانت من أوائل الجهات التي عملت بجدٍ على هذا الملف قد اثمرت تلك الجهود بتحقيق هذا النصر العراقي والدولي بإدراج مناطق الاهوار ضمن لائحة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو.

والفت الساري ان هذه الخطوة ستكون مدعاة لتنمية مناطق الاهوار وانعاشها اقتصادياً وسياحيا، مطالباً في الوقت ذاته الحكومة بتشكيل هيئة مختصة تعنى بملف الاهوار وإيجاد التشريعات اللازمة لإدامة سبل تنمية واقع الاهوار وانصاف سكانها. كما شكر الساري جميع الجهود التي بذلها الوفد العراقي المشارك في اجتماعات لجان منظمة اليونسكو العالمية في سبيل تحقيق هذا الانجاز الكبير.


جميع الحقوق محفوظة للموقع الرسمي لحركة الجهاد والبناء

 

شناشيل  للاستضافة والتصميم