عد الامين العام لحركة الجهاد والبناء  قائد سرايا الجهاد حسن الساري الاعتداء الذي حصل ليلة امس على مقرحركة الجهاد والبناء و قوات سرايا الجهاد في محافظة ميسان من قبل بعض المتظاهرين بالعمل المشين وغير المبرر، مستغربا من استهداف مقرات المجاهدين الذين ينزفون دمائهم من اجل العراق في حربهم المقدسة ضد الدواعش التكفييرين.

 

 واكد قائد سرايا الجهاد حسن الساري في بيان لمكتبه الاعلامي اليوم  "ان تلك الاعتداءات والاعمال التخريبية  التي يقوم بها بعض المندسين واصحاب الاجندات المشبوهة  تحت غطاء التظاهر والاصلاح  تستهدف حرف مسار الحرب التي يخوضها مجاهدو الحشد الشعبي وقواتنا الامنية  في قتالهم ضد عصابات داعش الارهابية.

ودعا الساري ابناء الشعب العراقي الى وحدة الصف والموقف ومساندة قواتنا الامنية والحشد الشعبي الذين يخوضون اليوم معركة الوجود ضد قوى الارهاب والقتل والتكفير، كما وحذر الساري  من الانسياق وراء اصحاب الاجندات  المشبوه والمندسين.


جميع الحقوق محفوظة للموقع الرسمي لحركة الجهاد والبناء

 

شناشيل  للاستضافة والتصميم