نفى نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدی المهندس، انسحاب قوات الحشد من معركة محافظة الانبار، موضحا، ان "قانون الحرس الوطنی في صيغته الحالية يعد ضد الحشد الشعبي" .

 

وقال ابو مهدي المهندس ان"قوات الحشد الشعبي لم تنسحب من معارك الانبار وستحرر كل شبر اغتصب من قبل عصابات داعش الارهابية في العراق".

 

وحول معركة نينوى بين ان "قوات الحشد الشعبي تمثل جزءا من القوات المسلحة العراقية وهي تحت أمرة القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي وسنذهب مع القوات المسلحة الى اي مكان يأمر به القائد العام".

 

وكانت بعض وسائل الاعلام نشرت انباء عن انسحاب قوات الحشد الشعبي من معارك الانبار.


جميع الحقوق محفوظة للموقع الرسمي لحركة الجهاد والبناء

 

شناشيل  للاستضافة والتصميم